21 يوليو، 2010

وعد .. منكِ


ها قد عاودني الحنين إليكِ ..

إلى قلبكِ عاد...



روحي انتفضت شوقا للقياكِ ..



جنون أن أعيش بدونكِ..



فارحمي ضعفي



... أعيدي إليّ إبتهاجي


 
اجمعي ما نثرته أوراقي



أعيدي الألوان لأقلامي



أعيديني إلى الخلف قليلا ..


 
إلى حيث كنت أنتمي ...



إلى أحشائكِ



دثريني بحنانكِ ..



احتضنيني بين أطرافكِ



عديني بأنكِ لن تتركيني



ستأنسين وحدتي بطيفكِ



ستمسحين دمعتي ببسمة ثغركِ



فعديني أن لا تتركيني ...
:

:

:

أمــــــــــــــــــــي


هناك 38 تعليقًا:

قطرة وفا يقول...

مبرووك على القالب الجديد ...

فيه حركة و تغيير :) ... أعجبني


وكلماتك جميلة :) ... ان شاء الله يخليها الله عز وجل لك و تسعدان ببعضكما و تعيشان أجمل بروحية محبة للكون دوما ... جعلك الله مطيعة لها مكتسبة برها أختي

وفقك الله دوما إن شاء الله :)

أبو مجاهد الرنتيسي يقول...

بسم الله وبعد
كلمات في غاية الجمال والحب ، كيف لا وهي الأم الحنونة التي هي كل شيء في هذا الوجود وطاعتها مقرونة بطاعة الله
جمعكما الله في الدنيا والآخرة في الفردوس الأعلى
أخوك في الله / أبو مجاهد الرنتيسي

TaZmaNiA يقول...

كلام جميل.. كلام معقول.. مقدرش أقول عنه حاجه :)

يعطيج العافيه على احلا الكلام

العابرة بابتسامة :) يقول...

يالكِ يالكِ يا عبير

كم هو عذب قلمكِ.. كم أنتِ عذبة!!

رعاكِ الله وأسعدكِ

الأم.. ياااه كلمة عميقة واحتياج كبير وحبّ أعمق وأعمق


أدامها الله لكِ وأسعدها.. دامت فراشة وقلبا وحضنا يحتويكم ويحبّكم..

دامَت ودمتِ .. رعاكما الله ^^

كوني بكل خير يا عبير :)

أبو حسام الدين يقول...

ودائما تتحفينا بأحاسيسك إتجاه من هم أقرب الناس لنا.

أبارك لك خطواتكِ
واصلي...

رجاءا غيري اللون الوردي بلون أخر لأنه يعمي بوهجه ولا يظهر بوضوح..

لك من أعذب التحيات

أكرم هندوانة يقول...

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أختي المورقة عبير

الأم معين لا ينضب ومهما شربنا من كأس حنانها لا نرتوِ صوتها أجمل من صوت البلابل عند الغدير على أفنان شهر الربيع...
وكلامكِ الرائع عنها أعجبني بما فيه من اقتباس وبلاغة
دام قلمكِ يفوح بعبير أطيب العطور

وتقبلي مروري وخالص تقديري...

عبدالله أتومنار يقول...

خاطرة رائعه
ترى ماهو الحنين؟؟
هل هو احساس مؤلم ناتج عن نهاية مؤلمة لحكاية فاشلة..
أم انه احساس مزمن يستعمرنا في كل الأوقات..فلا يعترف بالوقت..ولابالزمان..
أم هو احساس غامض لانعرف لمن؟والى أين؟والى ماذا؟
أو انه عاطفة خامدة تشتعل في داخلنا في لحظات الحزن والاشتعال بالذكرى؟؟
ام انه احساس قوي اقوى من حاضرنا..وأقوى من أيامنا..فيسرقنا من أنفسنا..ويطير بنا
الى الماضي
الذي كنا به ذات يوم من أصحاب السعادة؟؟
ترى؟؟
ايهم اشد ايلاما:
لحظة الفراق ذاتها
أم لحظة الحنين بعد الفراق؟؟
اشئلة تقض مضجعي كتيرا كتيرا
شكرا لك مرة اخرى على هده الخاطرة الجميلة
تقبلي مروري

علاء المصرى كل يوم يقول...

عندما يخرج الأنسان ما بداخلة

بأحساس راقى تندفع الكلمات لتسجل الحظات الهامة

دام حروف الملهمين

she is me يقول...

جميييل .. كالعاده يا عبير^^

رنداالجنوبيه يقول...

كم انتي رائعه ياعبير تبثين فينا عبير الحنين والوفاء للايدي الحنونه التي طالما احتوتنا ومازالت ..

احسنتي انتي رمزا للحروف النقيه الطاهره..

تراتيل دعواتي لكي ياوفيه .

Amwaj يقول...

رووووعة يا عبير هذه الكلمات
دائما متميزة ومبدعة :)
أتمنى لك التوفيق والمزيد من التألق
والله يحفظ أمك وأمهاتنا جميعا:)

تقبلي مني أرق تحية
ودمتي بحفظ الرحمن :)

LOLOCAT يقول...

السلام عليكم ورحمة الله


ماشاء الله عليك عبير
والله كل يوم اشعر بروعة حرفك وطيبة روحك ورقى ثقافتك

انت من اكبر الدلائل على ان اليمن بلد الحكمة والثقافة والعلم بارك الله فيك حبيبتى وبارك فى ام انت ابنتها بارك الله لك فى عمرها وردها عليك بسلامته ان شاء الله وجعلك قرة عين لها

ما بالكم احبابى اوجعتم قلبى انت ودعاء غنايم بندائكم الموجع للروح على لاحباب

ربى يبارك لكم فى احاسيسكم يا ارق بنات واطيب الارواح

تحياتى لك يا ارق عبير وحبى وتقديرى وسامحينى للتاخير صغيرتى

رحمَة غنايم يقول...

السلاآم عليكم ورحمة الله

جميلٌ ما خطته اناملك, جميلٌ ذاك الشّوق
.. ولكن مع كل الحروف التي تجتمع اجلالا لها تالك "الأم" فلن نفيها حقها..
أُماه تلك التي تُعد مدرسة في بيتها..!
تلك الصّديقة المثالية,, الحنوونة
..
بارك الله بكِ عزيزتي عبير, وباآرك الله لكش بأمكِ
دُمتِ

عبير أكوام يقول...

عبورة ^_^
فيض جميل

المورقة عبير !! يقول...

قطرة وفاء

شكراً لكِ القالب يظهر أجمل في مروركم .. وكلماتكم


غاليتي جعلنا الله وإياكي من البارين

وجعل الجنة من نصيبنا فالجنة تحت أقدام الأمهات

تحياتي لكِ

المورقة عبير !! يقول...

أخي في الله أبو مجاهد الرنتيسي ..

آآآمين .. لا حرمني الله منها ..

وجمعنا وإياكم في جنانه ..

تحياتي

المورقة عبير !! يقول...

TaZmaNiA

أهلاً بك ..

كلماتك كانت أجمل هي ومرورك


تحياتي

المورقة عبير !! يقول...

العابرة بابتسامة

غاليتي .. أدام الله لنا أمهاتنا جميعاً ..

وأدامكِ دوماً بابتسامة ..

خالص التحية لكِ

المورقة عبير !! يقول...

معلمي : أبو حسام الدين

بوجودكم نستطيع المواصلة ..

إنما ذلك اللون الوردي لكلمات زادت النص جمالاً وسأغيره .. بل قد غيرته .. شكراً على التنبيه

فلتكن دوماً بالقرب

تحياتي

المورقة عبير !! يقول...

أستاذ أكرم هندوانة :


الأم معين لا ينضب ومهما شربنا من كأس حنانها لا نرتوِ صوتها أجمل من صوت البلابل عند الغدير على أفنان شهر الربيع...

هي حقاً ام لنا جميعاً وأدامها الله عوناً لنا ..

أشواق تحملنا إليها .. وإشراق عند ابتسامة ثغرها ..

هذه هي التكملة..

خالص التحية شكراً لك ..

المورقة عبير !! يقول...

أستاذ عبد الله :

ترى ماهو الحنين؟؟
هل هو احساس مؤلم ناتج عن نهاية مؤلمة لحكاية فاشلة..

ربما ليس هذا هو الحنين في قاموسي

أم انه احساس مزمن يستعمرنا في كل الأوقات..فلا يعترف بالوقت..ولابالزمان..

هذا هو الحنين بأقرب المعاني إلى قلبي

أم هو احساس غامض لانعرف لمن؟والى أين؟والى ماذا؟

وربما هذا أيضا


ايهم اشد ايلاما:
لحظة الفراق ذاتها
أم لحظة الحنين بعد الفراق؟؟

ربما لحظة الفراق ذاتها .. وربما الحنين بعد الفراق حقاً لا ادري

وحقاً لا أعرف كيف أصف كلماتك هذه إنها أكثر من رااائعة ..


شكراً على إضافتك الجميلة ..

كم أحن لأجد قلمي قريباً من أقلامكم

تحياتي

المورقة عبير !! يقول...

علاء المصري كل يوم

ربما هي هكذا

أحاسيس أبت إلا الخروج والإفصاح عن نفسها

خالص التحية لك

المورقة عبير !! يقول...

she is me

مرورك الاجمل غاليتي

خالص تحية لكِ

المورقة عبير !! يقول...

رندا الجنوبية أيتها الغالية

بمرورك فرحة .. وبقراءة كلماتكِ تلك أسعدأكثر

دمتي دوماً ..

المورقة عبير !! يقول...

أمواج : غاليتي

أدام الله لنا أمهاتنا جميعاً

ودمتي في حفظ الرحمن ..

خالص التحية في هذا المساء لكِ

المورقة عبير !! يقول...

LOLOCAT:

:شكراً لكِ شهادة أعتز بها لموطني الحبيب لبلدي السعيد اليمن ..

فخالص الشكر لكِ على ذكره


أبعد الله عنكِ وجع القلب ..

أمي معي وبجانبي دوماً ولكني خشيت أن أفقدها في المستقبل .. وشعرت بالحنان نحوها فنتجت تلك الأفكار ..

وكان الله في عون دعاء حتى تعود أمها الغالية

تحياتي لكِ غاليتي

خالد أبجيك يقول...

جميل ما خطته أناملك أختي عبير، أحاسيس مرهفة استشعرتها وأنا أجوب هاته المساهمة الطيبة..

كنت هنا..وسأبقى..

قطرة الندى يقول...

حبيبتي عبير..سلمت يداكِ..أدعوكِ إلى أرض الفردوس المفقود..لأنكِ احدى اميرات القصر المدعويين عندي..

أم الخــلـود يقول...

حنان الأمومة غاليتي عبير لا يوجد أعظم منه بعد الله عز وجل .. بوركت غاليتي على هذه الكلمات العذبة وحفظك الله لوالدتك وحفظها لك اللهم آمين.

المورقة عبير !! يقول...

رحمة غنايم

ايتها الغالية ..حقاً تلك هي الام

صديقة وأخت ومربية

حفظ الله امهاتنا جميعاً

خالص التحية لكِ

المورقة عبير !! يقول...

عبير أكوام

مرور أجمل منكِ لهذا الفيض

أسعدكِ الله

المورقة عبير !! يقول...

أخي في الله خالد ابجيك

سعدت جداً بكونك هنا ..

وكون هذه العبارة هنا بين هذه الصفحات

خالص تحياتي

المورقة عبير !! يقول...

قطرة ندى

قد أجبت تلك الدعوووة شكراً لكِ

ودي وتحياتي

المورقة عبير !! يقول...

أم الخلود

شكراً لكِ

حفظكِ الله ورعاكِ ,, وحفظنا لأمهاتنا

نبع من الأمومة يشكركِ على هذا المرور

تحياتي

أحمد محمد شمسان يقول...

كلمات مؤثرة
مشاعر طفولة بريئة
ألوان هادئة وجذابة
هذه المدونة لإنسانة أكرمها الله بالعواطف النبيلة
أي وردة قد فاحت بك يا عبير؟!

المورقة عبير !! يقول...

أخي : أحمد محمد شمسان

مرورك رائع بروعة تلك الكلمات الهادئة

شكراً لك على هذا الإطراء ..

كم أعجبتني آخر عبارة قلتها أنت قرأتها أكثر من مرة

خالص التحية لك

tootaa يقول...

رائعـــه..
بحفظـ الرحمــآن انت وامكــ..
" آطـــــآال الله بعمرهــآ"
رائـــــعه..
~
دمتــ

المورقة عبير !! يقول...

TOOTA:

شكراً لك

على هذه الكلمات الطيبة ..

دمتـ\ـي

خالص التحية